في تصنيف معلومات عامة بواسطة

ما هو حكم الاحتفال بعيد الحب، عيد الحب هو من الأعياد الغير مؤكدة في الأصل في الديانة المسيحية فهو من ابتكار الناس لذلك فهو بدعة ولكن بسبب عدم فهم الناس للحياة عدم وجود دافع ديني لديهم حيث أن الاحتفال به أمر مفروغ منه ولا يمكن للمسلم ان يتبع ما جاء من الغرب ولكن أجاز الإسلام أن يحتفل الزوجين بين بعضهم في أطار التعبير عن الحب وتبادل الأحاسيس بين بعضهم البعض، حيث أن الإسلام لم يحرم ما يعارض الشريعة الإسلامية ولكن من أجل الحفاظ على الدين الإسلامي من البدع نهى الإسلام عن الاحتفال بهذا اليوم على وجه الخصوص ولكن جاز للزوجين الاحتفال بأي يوم يجمعهم به مناسبة جميلة يأيت بها الزوج بهدية لزوجته تعبيرا عن حبها لها.

حكم الاحتفال بعيد الحب

انتشرت في الفترة الأخيرة اهتمام كثير من الناس تجاه هذا اليوم حيث أنهم أصبحوا يهتمون بهذا اليوم بشكل كبير من خلال الاحتفال بأماكن زاهية يتبادلون فيه كل ما هو جميل من هدايا وكلام رومانسي جميل، ولكن في الحقيقة بان لا يوجد عيد بهذا الاسم لا في الديانة الإسلامية أو المسيحية:

1. هو عيد بدعي من اختراع الناس.

2. عيد يساعد على انتشار الفسق والفجور بين الغير متزوجين.

3. يشعل غريزة عند الفتيات الغير متزوجات ولا يوجد لها حبيب.

4. عيد يحصل فيه أشياء تصل للقبح والعياذ بالله.

حيث أن الإسلام لم يحرم الاحتفال بهذا اليوم ولكن نهى الناس عن الاحتفال بهذا اليوم حتى لا يصبح أساسي على كل شخص أن يحتفل به، لأنه يجوز على الإنسان المسلم أن يحتفل بهذا اليوم من أجل أن يحافظ على دينه من البدع التي تذهب بالإنسان إلى الظلال وارتكاب الآثام والذنوب.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
لم يحرم الدين الاحتفال بها لكن يجب علكيم معرضة اتباع الغرب

اسئلة متعلقة

...