في تصنيف معلومات عامة بواسطة

صحة حديث اللهم لاتجعله اخر العهد من صيامنا، تعتبر الأحاديث النبوية واحدة من أهم علوم الدين الإسلامي بعد القرآن الكريم لذلك فأنها تعتبر من الأشياء الذي يجب على الناس أن تكون على يقين بما يقوله في هذه الأحاديث، حيث أنه كثير من الأحاديث التي تم وضعها من الناس وتنسًب للنبي صلى الله عليه وسلم وهذا يعتبر مخالفاً للقواعد والشرع، لذلك فأن هذا العمل يعتبر جرماً يحاسب عليه الإنسان لأن الحديث النبوي هو كل ما ورد من النبي صلى الله عليه وسلم من فعل أو قول أو تقرير لذلك فأن على المسلم أخذ الحذر اللازم قبل أن تقوم بالأخذ من الحديث.

صحة - اللهم لاتجعله اخر العهد من صيامنا

" رُوِيَ عَنْ جَابِرٍ بْنِ عَبْداللَّه الأَنْصَارِيِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ : دخلتُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلّمَ : فِي آخِرِ جُمُعَةٍ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ ، فَلَمَّا بَصُر بِي قَالَ لِي : يَا جَابِرُ ، هَذِهِ آخِرُ جُمُعَةٍ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ فودِّعه ، وَقُل : اللَّهُمَّ لَا تَجْعَلْهُ آخِرَ الْعَهْدِ مِنْ صِيَامِنَا إيَّاه ، فَإِن جعلتَه فَاجْعَلْنِي مرحومًا ، وَلَا تَجْعَلْنِي محرومًا ؛ فَإِنَّه مَن قَالَ ذَلِكَ ظفِر بِإِحْدَى الحُسنيين ، إمَّا بِبُلُوغ شَهْرِ رَمَضَانَ ، وإمَّا بِغُفْرَان اللَّهِ وَرَحْمَتِهِ ".

يعتبر هذا الحديث من الأحاديث الذي يتم تناولها في الفترة الأخيرة بين الناس وهذا الحديث يكثر الخلاف حوله من المسلمين بسبب أن هذا الحديث لم يسبق ذكره كثيراً عند الناس، فهذا الشيء ولد لديهم تساؤلات وشكوك كثيرة في عقلهم بحثاً عن معلومات عن هذا الحديث الذي زاد انتشاره في الآونة الأخيرة بين الناس.

حيث أنه تم التأكيد بأن هذا الحديث يعتبر من الأحاديث الموضوعة التي لم ترد إلى النبي صلى الله عليه وسلم وهي من الأحاديث الموجودة عند كتب الشيعة فقط ولم ترد في السنة النبوية المصدر الثاني للمسلمين بعد المصحف الشريف لذلك لن تجد أحد يبعد عن أهم مصدرين في العبادة والطاعة.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة

صحة حديث اللهم لاتجعله اخر العهد من صيامنا

الإجابة هي:

حديث موضوع لم يذكر في السنة النبوية.

اسئلة متعلقة

1 إجابة
...